Categories
أخبار بعلبك

ماذا عن كورونا في بعلبك؟

للوهلة الأولى حين تسير في أزقة بعلبك تشعر بأن أزمة كورونا قد انتهت. تبدو الإجراءات الوقائية خجولة للغاية، فقلة هم الذين يرتدون الكمامة ويلتزمون التباعد. لا إقفال للمحال التجارية ولا تعبئة عامة. ففي الوقت الذي أعلنت فيه بعض بلديات الضاحية الجنوبية لبيروت عن إقفال تام تبدو بعلبك وكأنها في بلد مختلف برغم خط الوصل النشيط بين المدينتين (بيروت-بعلبك) والذي يكتظ بالمتنقلين ذهابا وإيابا نهاية كل أسبوع.

هذا وقد أعلن محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر عن وجود ٤٧٠ حالة كورونا نشطة في المنطقة. رغم أن الرقم المذكور يعتبر كبير نسبيا إلا أنه غير حاسم، فالإقبال على إجراء فحص البي سي آر ضئيل جدا، مما يعني أن العدد قد يفوق الرقم المذكور بأضعاف.

وفي هذه الحالة تصبح الاجراءات ضرورية في ظل عدم القدرة على حصر عدد المصابين واحتمالية انتشار المرض بين سكان المدينة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *